مدونة موقع ليراتي

اشترك الآن لكي يصلك جديد المدونة

%d9%85%d8%b4%d8%a7%d9%81%d9%8a %d8%ae%d8%a7%d8%b5%d8%a9

أجور أطباء ومشافي دمشق تثقل كاهل مواطنيها

أجور أطباء ومشافي دمشق تثقل كاهل مواطنيها

ترتفع أجور معاينات الأطباء في العاصمة دمشق باستمرار. وبشكل لافت. وبحسب موقع " اقتصاد " فقد: " أصدر رضا سعيد وزير الصحة في دمشق قراراً يقضي برفع أجور المعاينات لدى الأطباء. حيث أصبحت مراجعة الطبيب الذي ذي الخبرة التي تزيد على 15 عاماً 1000 ليرة سورية،  مقارنة ب 500 قبل صدور القرار،  فيما أصبحت أجرة المعاينة لدى الطبيب الذي تقل مدة خبرته عن المدة المذكورة 750 ليرة سورية مقارنة ب 350 ليرة سورية سابقاً، أما الطبيب العام فأصبحت معاينته ب 500 ليرة سورية مقارنة ب350 سابقاً".

لكن الكثير من الأطباء لا يلتزمون بقرارات الوزارة، ويقومون برفع أجور المعاينة مستفيدين من غياب الرقابة. أيضاً تكاليف الولادة لم تكن بمنأى عن ارتفاع الأسعار، فقد لوحظ ارتفاع تكاليف عمليات الولادة، سواء الولادة الطبيعية أو القيصرية، كما تختلف من مشفى لآخر. وذلك بحسب ما نقله موقع " اقتصاد " نقلاً عن سكان في العاصمة " تكاليف عمليات الولادة في العاصمة باتت مكلفة جداً،  على سبيل المثال تكلف الولادة في ( مشفى الحياة)  50 ألف ليرة سورية إذا كانت الولادة طبيعية، أما إذا كانت قيصرية فتزيد ضعفين. فيما تصل تكلفة عملية الولادة في ( مشفى الرشيد)  إلى 150 ألف ليرة سورية للولادة الطبيعية وتصل إلى 350 ألف ليرة سورية للولادة القيصرية.

 ولم تقتصر زيادة الأجور على عمليات الولادة، بل وصلت إلى أسعار التحاليل، حيث وصل سعر تحليل الحمل إلى 7000 ليرة سورية مقارنة ب 350 ليرة سورية سابقاً،  ووصل سعر تحليل الدم إلى 3500 ليرة سورية،  فيما يصل سعر بعض التحاليل الأخرى إلى 4000 ليرة سورية.


المصدر